BETD 2017

في الدورة الثالثة ل "حوار برلين لتحول الطاقة" دعا وزير الخارجية زيغمار غابريل وزيرة الاقتصاد الاتحادية بريغيته تسويبريس من 20 إلى 23 آذار 2017 ضيوف من أكثر من 90 دولة إلى وزارة الخارجية الاتحادية. الهدف من المؤتمر هو تطوير أفكار جديدة لجدول أعمال الطاقة في الحكومة الاتحادية ضمن عمل  .G20 تولت المانيا رئاسة G20 في كانون الأول 2016 وستقيم  قمة لرؤساء الدول والحكومات في 7. و 8. تموز  2017 في هامبورغ. أحد أهم أولويات برنامج الرئاسة الألمانية هو تثبيت علاقة أفضل بين سياسة المناخ وسياسة الطاقة وتعميق العمل لخلق بيئة استثمارية موثوقة، والمساهمة في تحسين التعامل مع المخاطر المناخية.

BETD 2017
(© Michael Gottschalk/photothek.net)
قال وزير الخارجية غابريل في كلمته الافتتاحية، التوسع العالمي في الطاقات المتجددة "لا يعني فقط أن ننتج الطاقة الصديقة للبيئة والصديقة للمناخ، ولكن يمكننا القيام بذلك محليا، في كثير من الأحيان يمكن أن نستغني عن شبكات باهظة الثمن، ولكن الأهم من ذلك كله أنه يخلق قيمة جديدة ووظائف جديدة. في بلدنا نشأت أكثر من 300.000 فرصة عمل جديدة في هذا القطاع الصناعي الجديد تماما. وبذلك نظهر أن حماية البيئة، الحفاظ على الموارد، وحماية المناخ والنجاح الاقتصادي لاتقف ضد بعضها البعض وإنما تشكل وجهين لعملة واحدة ". كممثل للعراق، شارك وزير الكهرباء قاسم الفهداوي في المؤتمر. بذلك أظهر أن الوقود الأحفوري ستكون له أهمية في المستقبل أيضا، ولكن تنويع إمدادات الطاقة واقتصادياتها في مصلحة البلدان الغنية بالنفط.

خروج من الموقع المتنقل للسفارة الألمانية